كلاريتين Claritin دواء لعلاج الحساسية.. دواعي الاستعمال والآثار الجانبية

يٌكثر الأطباء من تخصصات الأنف والاذن والحنجرة، والأمراض الجلدية من كتابة مضادات الحساسية مثل دواء كلاريتين في روشتاتهم العلاجية، خاصة مع دخول فصل الربيع، وانتشار أعراض الحساسية بصورة كبيرة مثل الرشح، والحكة، والهرش، والتورم، ولأن مضادات الحساسية تعمل على تخفيف هذه الأعراض، فهي مهمة جدًا، وشائعة، يستعملها كثير من الناس ومن أمثلة مضادات الهستامين أو ما يٌعرف بمضادات الحساسية كلاريتين (Claritin).

ما هو كلاريتين Claritin؟

هو دواء مضاد للحساسية أو بمعنى آخر مضاد للهستامين، وينتمي للجيل الثاني من مضادات الهستامين، وهو مميز من بينهم نظرًا لأنه الأقل من حيث تسببه في النعاس لمن يتعاطاه من المرضى، وهو من إنتاج شركة سبيماكو وهي اختصارلـ(الشركة السعودية للصناعات الدوائية والطبية) وهي شركة سعودية، أدويتها ذات فاعلية عالية.

advertisement

المادة الفعالة في كلاريتين (Claritin)

  • لوراتادين (Loratadine) بتركيز 10 مللي جرام، هي المادة ذات التأثير الدوائي الفعال في كلاريتين، وتعمل هذه المادة على غلق مستقبلات الهستامين الموجودة داخل خلايا الجسم، فمركب الهستامين(Histamine)  هو المسؤول عن ظهور أعراض التهيج والحساسية، وبتناول مضاد له تختفي آثاره في الجسم من الحكة، وسيلان الأنف، والتهاب الجلد، وضيق التنفس، وغيرها.
  • تعتبر مادة لوراتادين هي أقل المواد الفعالة المضادة للهستامين من حيث تأثيرها في التسبب بالنعاس والدوخة، وهي الأشهر من بينهم.  

دواعي استعمال كلاريتين (Claritin)

يستخدم كلاريتين في علاج العديد من الحالات مثل:

  • رشح الأنف، حساسية العين، الأرتكاريا، الهرش، الحكة.
  • الإكزيما (وهي حالة مرضية يحدث فيها التهاب للجلد نتيجة تعرضه لعامل مٌهيج، وأحيانًا تحدث نتيجة للتوتر).
  • الحساسية الموسمية التي تسبب سيلان في الأنف، والعيون الدامعة.
  • الأشخاص الذين يعانون من الدوخة والدوار عند ركوبهم وسائل النقل فيما يُعرف بدوار الحركة.
  • مرضى التهاب الجيوب الأنفية.
  • الرمد الربيعي.
  • حساسية الجلد.

الأشكال الصيدلانية والتركيزات المتوفرة من كلاريتين (Claritin) في السوق المصري

  • يتواجد كلاريتين في هيئة أقراص بتركيز 10 مللي جرام مٌعدة للبلع، وأيضًا في صورة دواء بتركيز 5 مللي جرام شراب.
  • يتواجد هذا الدواء في أربعة دول عربية وهي: السعودية، والأردن، ومصر، ولبنان.

الجرعة وطريقة استخدام كلاريتين (Claritin)

  • يُفضل أن تكون الجرعة قرص واحد مرة واحدة خلال اليوم بتركيز10 مللي جرام، وهذا بالنسبة للأشخاص البالغة والأطفال البالغ عمرهم ستة سنوات فما فوق.
  • الأطفال الذين تتراوح أعمارهم من سنتين وحتى ست سنوات تكون الجرعة أقل بنسبة النصف، أي 5 مللي جرام فقط.
  • وبالنسبة للأعمار الأقل من ذلك، لا يوجد ما يفيد بأنه آمن.
  • يؤخذ في أي من الحالتين، مع الأكل أو بدونه، وفي حالة أن يكون الشخص يعاني من أي ضيق أو تحسس في المعدة منه، يمكن أن يؤخذ في أثناء الأكل.
  • يمتد مفعول هذا الدواء حتى 24 ساعة من وقت أخذه.

جرعات كلاريتين (Claritin) الزائدة قد تُزيد من إحساس الشخص بالأعراض الجانبية المصاحبة لاستخدامه مثل الصداع والدوخة.

في حالة تناول الشخص جرعة كبيرة يجب فورًا التوجه إلى أقرب مستشفى لغسيل المعدة، واستخدام الفحم النشط للتخلص من بقايا الدواء داخل المعدة، وأيضًا محاولات التقيؤ قد تساعد في ذلك، ومراقبة الحالة الصحية للمريض من تنفس، ونبضات القلب، وضبط إلكتروليت الدم بسبب فقد السوائل.   

الآثار الجانبية لاستخدام دواء كلاريتين (Claritin)

تُقسم الآثار الجانبية لهذا المستحضر الدوائي إلى:

صداع، تعب، فرط حركة، عصبية، نعاس، مغص، إرهاق، اضطراب التنفس وهي علامات واردة وشائعة بنسبة بسيطة بين الناس.

بعض الأعراض قليلة أو يمكن القول أنها نادرة الحدوث بدرجة شديدة مثل:

advertisement

  • اضطراب في وظائف الكبد.
  • زيادة في وزن المريض.
  • انتشار الألم في منطقة الصدر والظهر.
  • طفح في الجلد.
  • بول داكن اللون.
  • وزيادة في سرعة ضربات القلب.
  • وطنين في الأذن، التورم حول العين.
  • وإحساس بعدم الارتياح، وقد يحدث نزيف.
  • بالإضافة لضعف غير عادي، وعدم انتظام في دورة الحيض وتكون صعبة ومؤلمة، وألم المفاصل والعضلات.
  • بحة في الصوت.
  • الرعشة.
  • زيادة اللعاب.
  • زيادة الدموع.
  • اضطراب في حاسة التذوق وحاسة الشم.
  • نسيان وضعف التركيز.
  • برودة جنسية.
  • جفاف الشعر والجلد، حساسية للضوء.
  • سعال به بعض قطرات الدم، وغدد متورمة في الرقبة.
  • عدم وضوح الرؤية، التبول صعب ومؤلم، عدم الثبات، عدم وضوح الرؤية، آلام متفرقة في أنحاء الجسم، صعوبة في التحرك، كوابيس.
  • أرق، اضطرابات في أوقات النوم، صعوبة في عملية الهضم، غثيان، تورم المفاصل.
  • زيادة في إفراز العرق من الغدد المفرزة، جفاف الحلق، التجشؤ، ضربات قلب غير منتظمة، زيادة في إنزيمات الكبد، أحاسيس شائكة، وتزيد مضادات الهستامين بشكل عام مش مشاكل التبول.

تحذيرات استخدام دواء (Claritin)  

  • يجب الابتعاد عن استخدامه مع الأشخاص ممن لديهم حساسية مٌفرطة للمادة الفعالة به (لوراتادين)، وهي المسؤولة عن إظهار فاعليته، أو ما يماثله من أدوية.
  • قد يؤدي استخدامه مع من يتناولون المشروبات الكحولية إلى زيادة تأثيره المنوم.
  • من الأفضل عدم قيادة السيارة عند تناوله، على الرغم من تأثيره المنوم البسيط، وأيضًا تجنب الأعمال التي تتطلب تركيزًا ومجهودًا كبيرين لنفس السبب.
  • الأشخاص ممن يعانون من أي اختلال في وظائف الكبد أو الكلى لهم جرعات خاصة تٌحدد بواسطة طبيبهم المعالج.
  • لا يٌفضل استخدامه في فترة الحمل، ولا فترة الرضاعة لأنه ينزل في اللبن.
  • ليس آمن للأشخاص المصابين بالربو، والذين يعانون من تضخم البروستاتا.
  • مرضى الجلوكوما وهو مرض ينشأ نتيجة الزيادة في الضغط داخل العين، لأن هذا الدواء قد يزيد قليلًا من الضغط داخل العين، فتزداد الحالة سوءَ بتناوله.
  • الأطفال الرُضع ممنوع تناولهم لهذا العقار تمامًا، أو أي طفل عمره أقل من سنتين، فهذا بعرضهم لمشاكل صحية شديدة الخطورة.

تفاعلات (Claritin) مع الأدوية الأخرى

تفاعلات كلاريتين (Claritin) قليلةً مع الأدوية الأخرى، والأدوية التي يتفاعل معها يُعد التفاعل بينهم قليل وبسيط، على سبيل المثال:

  • يتأثر بشكل قليل ببعض المضادات الحيوية، ويزداد تأثيره نتيجة تناوله بالتزامن معهم، مثل المضاد الحيوي ايريثروسين، نتيجة احتوائه على المادة الفعالة Erythromycin، والمضاد الحيوي كلاسيد نتيجة احتوائه على المادة الفعالة (Clarithromycin) ويمكن الاستعاضة عن هذه المجموعات من المضادات الحيوية بأخرى لا تٌحدث تأثيرًا مثل زيروكس، الذي يحتوي على مادة فعالة (Azithromycin)، وأيضًا يزيد التأثير مع بعض المواد المنبهة مثل الإيثانول.
  • ودواء سيميتيدين، وايفروليموس، وايزوكاربوكسازيد، وايتراكونازول، وايفاكافتور، وكيتوكونازول، جميع هذه الأدوية هي مثال للأدوية التي تزيد من فاعلية وتأثير كلاريتين، إذا قام الشخص بأخذهم في نفس الوقت، وسيؤدي إلى زيادة فرصة تعرضه للآثار الجانبية للدواء، وأيضًا زيادة في الإنزيمات المفرزة من الكبد، وهذا تأثير غير مرغوب فيه.
  • هناك أيضًا بعض الأدوية التي تقلل من تأثيره مثل دواء ريفاميبين، بالإضافة إلى دواء الصرع تجريتول، الذي يحتوي على المادة الفعالة (Carbamazepine).

بعض البدائل المتوفرة في السوق المصري لدواء (Claritin)

كلاريتين أو مضادات الحساسية بشكل عام لها أشكال كثيرة في السوق ومتعددة، منها البخاخات للأنف، والقطرات، ودواء الشرب، وسنقوم بذكر بعضًا منها:

  •  مضادات الهستامين، والتي تضم مواد فعالة مختلفة، ولكن لها نفس تأثير كلاريتين، ومنها أدوية (كلارينكس، زيرتيك، بينادريل، زيسال).
  • بخاخات الأنف، وهذه البخاخات تحتوي على مواد مضادة للهستامين ولكنها تكون ذات تأثير موضعي، أي تؤثر على الأنف فقط، فتقلل السيلان، والرشح، وحكة واحمرار الأنف) ومنها دواء أستيبرو، ودواء باتانيز.
  • ومنها قطرات للعين، تخفف من تورم العين أو احمرارها، وقد ينتج عن المداومة على استخدامها الجفاف في العين، وأيضًا الصداع، ومن أمثلتها: إيمادين، باتاداي، أوبتيفار، باتانول.
  • الأقراص والشراب وهي مثل دواء كلارينيكس، زيرتيك، أليجرا.
  • بخاخات وقطرات الأنف.
  • أدوية الاستنشاق مثل كيو في أي آر، فلوفينت ديسكس.

advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *