فوائد حمص الشام

فوائد حمص الشام عديدة ومتنوعة فالحمص يمد الجسم بمواد غذائية هامة لصحة الجسم، والتي تتنوع ما بين الكربوهيدرات والدهون الصحية والنشويات، كما أنه يعتبر بديلًا جيدًا كمصدر للبروتين النباتي للأشخاص النباتيين.

حمص الشام

  • يوجد كثير من أنواع الحمص والتي تأخذ الوان مختلفة وذلك مثل الحمص الأخضر أو الحمص الأسود أو الحمص الأحمر.
  • ولكن حمص الشام هو الأكثر انتشارًا بينها، وسمي بهذا الاسم لأنه كان يزرع في منطقة الشرق الأوسط وكذلك في مناطق البحر الأبيض المتوسط فقط.
  • ثم انتشر لمختلف أنحاء العالم كما انتشرت أطباقه اللذيذة.
  • من ناحية أخرى فأنه ينتمي إلى عائلة البقوليات وذلك بجانب البازلاء والفول والعدس، والتي جميعها تحتوي على عناصر غذائية مفيدة جدًا كالبروتين والالياف والعديد من الفيتامينات، وأنواع من المعادن المختلفة.
  • كذلك فأنه يحتوي على الكربوهيدرات الهامة للجسم.

فوائد حمص الشام

يحتوي حمص الشام على عدد كبير من الفيتامينات والمواد الغذائية الهامة للجسم الذي تمنحه العديد من الفوائد، والتي منها ما يلي:

يمتلك حمص الشام شكل من أشكال الكربوهيدرات المعقدة

والتي يقوم جسم الإنسان بهضمها ببطء، حيث أن ذلك يجعلها تمد الجسم بالطاقة لفترة أطول وذلك مقارنة بالكربوهيدرات البسيطة، وأيضًا الإحساس بالشبع.

الحمص هو أحد البقوليات ذات الكربوهيدرات المنخفضة

  • والكربوهيدرات المنخفضة تتميز بأنها بطيئة الهضم، أي أنها لا تسبب في ارتفاع نسبة الجلوكوز في الدم بشكل مفاجئ، وذلك على عكس السكريات البسيطة المتواجدة في المنتجات الأخرى.
  • بالتالي فأن تناول النشويات التي تتواجد في الحمص تأخذ وقتًا طويلًا حتى يستطيع الجسم هضمها.
  • كما أن الحمص مصدر للكربوهيدرات بشكل خاص لمن يتبعون النظام الغذائي منخفض الكربوهيدرات من أجل الحفاظ على الصحة.
  • حيث أن النشويات التي تتواجد في الحمص تحتوي على سكريات طبيعية التي تعرف باسم الجلوكوز، والتي يمكن استخدامها بسهولة من أجل القيام بالكثير من الوظائف الأساسية للجسم.
  • ولا ينصح بتناول الجلوكوز وذلك لمرضى السكري، بينما هناك بعض من مرضى السكري يعانون من مشكلات استقرار مستوى السكر في الدم، وذلك بعد تناولهم للسكريات، وهذا يكون بسبب مقاومة الأنسولين.
  • لذا فأن طريقة هضم الجلوكوز التي تتواجد في كافة أنواع الحبوب والنشويات أمر مهم بالنسبة لهم.

الحمص يساعد في الشعور بالامتلاء

  • يساعد على التقليل من الرغبة الشديدة لتناول الأطعمة الأخرى، ولذلك فهو أيضًا مصدر غني بالبروتين والألياف.
  • فهو يساعد في التقليل من تناول الوجبات غير الصحية الخفيفة.
  • بينما أن تناول الألياف له علاقة بالحصول على وزن أقل الجسم.
  • كما أن تناول الحمص يوفر الكثير من العناصر الغذائية التي تساعد الجسم على الشعور بالشبع، وذلك يساعد في التحكم على مستويات الدم، وبالتالي يتم الحفاظ على طاقة الجسم.

الحمص يساعد في تقليل مشكلة الإمساك

  • وذلك بسبب الألياف الغنية التي يحتوي عليها التي لها دور كبير في عملية الهضم الصحي، حيث أن ذلك يعمل على تحريك الأطعمة عبر الجهاز الهضمي بسرعة، مما يقلل من التعرض لأعراض القولون العصبي أو لحدوث الإمساك.
  • بينما الألياف تعمل من خلال سحب سوائل الجسم، وتجميدها حتى تتشكل مع البراز الذي يحتوي على الفضلات والسموم، فيجب على الجسم التخلص منها.
  • كما أن الألياف تساعد في التوازن بين البكتيريا داخل الامعاء ومستويات الحموضة، وذلك يزيد من البكتيريا النافعة، ويقلل من الأنواع الضارة منها.
  • كما أن تناول الألياف له علاقة بالحفاظ على صحة القلب، وكذلك حماية الجسم من الإصابة بالسرطان، أو أمراض القلب، وحصى الكلى وغيرها.
  • كذلك فأن تناول الحمص يساعد في تحقيق التوازن وذلك بين المستويات الخاصة للكولسترول غير الصحي، ويقلل كذلك من ارتفاع ضغط الدم.
  • كما أن الحمص يساعد في الوقاية من التعرض لأمراض القلب بسبب أن الحمص به كميات كبيرة من الألياف.

آثار تناول الحمص المعلب

كثير من الأشخاص يتجهون نحو تناول الحمص المعلب عند عدم حصولهم على الحمص العادي.

ولكن قد لا يعرفون أن الحمص المعلب تحتوي العلب الخاصة به على مادة كيميائية صناعية تتواجد في الطلاء الداخلي للعلب، وهذا الطلاء يمكن أن يتسرب إلى الأطعمة، وذلك قد يتسبب في مشكلات عديدة، وذلك مثل العقم عند الذكور أو الإناث.

  • مشكلات في نمو الدماغ وذلك لدى الأجنة أو الرضع أو الأطفال.
  • مشكلات في سلوك الأطفال.
  • الإصابة بسرطان البروستاتا وسرطان الثدي.
  • كذلك بعض الأمراض مثل متلازمة المبيض المتعدد الكيسات.
  • ارتفاع ضغط الدم.

فوائد حمص الشام للرجيم

الحمص يحتوي على كميات كبيرة من البروتين والألياف

  • والتي تساعد في نقصان الوزن بشكل خاص لدى الأشخاص الذين يتبعون الأنظمة الغذائية لإنقاص وزنهم.
  • حيث أن من فوائده تحسين صحة الجهاز الهضمي.
  • ذلك لأنه يحتوي على كمية كبيرة من الألياف التي تعمل بدور كبير على تيسير حركة الأمعاء عند من يعانون من الإمساك، وكذلك دورها في صحة البكتيريا النافعة بالأمعاء.

التقليل من خطر الإصابة بالالتهابات

  • حيث أن الالتهابات لمدة طويلة بالجسم تسبب خطر الإصابة ببعض الأمراض والاضطرابات.
  • ولكن الحمص بسبب احتوائه على مكونات تعمل على تقليل الالتهابات، وذلك مثل زيت الزيتون وزيت السمسم، وذلك لأنه يحتوي على مضادات الأكسدة المهمة.
  • كما أن النظام الغذائي الغني بالبقوليات كالحمص يثبط من العمليات الالتهابية في الجسم.
  • الحمص مناسب للأشخاص الذين يعانون من أنواع الحساسية المختلفة مثل حساسية الطعام، وهي حالة يعاني منها الكثير حول العالم.
  • لذلك فأن الحمص يعد من الأطعمة التي تناسب هذه الحالات بشكل خاص لأنه خالي من الغلوتين والمكسرات وبروتينات الألبان.

فوائد الحمص المحمص

يمتاز الحمص المحمص بالكثير من الفوائد وذلك لأنه يحتوي على قيمة غذائية كبيرة، وذلك بسبب وجود نسبة عالية من المعادن والفيتامينات به، ومن أهم فوائد الحمص المحمص ما يلي:

الحفاظ على الجهاز الهضمي

  • ذلك بسبب نسبة الألياف العالية التي توجد فيه، والتي تحد من امتصاص الكوليسترول بالدم وتحافظ على مستويات السكر.
  • كما أنه يساهم كذلك في تقليل الوزن من خلال شعور الشخص بالشبع، وذلك لفترة طويلة.

مصدر للفيتامينات

  • وهي من أهم فوائد الحمص المحمص، وذلك بسبب وجود عديد من الفيتامينات به مثل فيتامين ب، ومضادات الأكسدة.
  • احتوائه على بعض المواد الهامة للجسم مثل الكالسيوم والزنك والمغنيسيوم، والتي جميعها تعمل على خفض مستوى الدهون والكوليسترول.

مصدر غذائي هام للأشخاص النباتيين

  • وذلك بسبب احتوائه علي نسبة كبيرة من البروتين الذي يعد مادة أساسية هامة الجسم.
  • كما أنه مغذي للعضلات، لذلك يعد بديلًا جيدًا للأشخاص النباتيين الذين لا يتناولون الأسماك أو اللحوم.

يمنح الشعور بالشبع

  • وذلك حيث أن كمية نصف كوب من الحمص المحمص تحتوي على 22جرام من الكربوهيدرات.
  • والتي هي تمثل نسبة 10% من الكمية الكاملة للكربوهيدرات التي تلزم الجسم يوميًا، حيث أنه يعطي شعورًا بالشبع لمدة ساعتين على الأقل.

الدهون

  • حيث أن نصف كوب من الحمص المحمص يحتوي على 2.2 جرام من الدهون غير المشبعة، والتي تعد مفيدة ولازمة لصحة القلب.
  • ولكن لا يجب إضافة أي أنواع من الزيوت عند تحميصه.

صحة العظام

  • وذلك بسبب احتوائه على مجموعة متنوعة من المعادن التي تساعد في تحسين صحة العظام وكثافتها.
  • كما أنها تقلل من التعرض للإصابة بهشاشة العظام التي ترتبط بالتقدم بالعمر.
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.