عملية تحويل مسار المعدة: المميزات والمضاعفات وهل من الممكن فشلها؟!

عملية تحويل مسار المعدة
عملية جراحية تساعدك على إنقاص الوزن

عميلة تحويل مسار المعدة Gastric bypass (Roux-en-Y) هو عملية جراحية تساعدك على إنقاص الوزن عن طريق تغيير كيفية تعامل المعدة والأمعاء الدقيقة مع الطعام الذي تتناوله. فبعد الجراحة ستكون معدتك أصغر، وسوف تشعر بالامتلاء مع طعام أقل. بعد إجراء الجراحة لن يدخل الطعام الذي تتناوله في بعض أجزاء من معدتك والأمعاء الدقيقة التي تمتص الطعام؛ لهذا السبب، لن يحصل جسمك على كل السعرات الحرارية من الطعام الذي تتناوله.

لماذا تُجرى عملية تحويل مسار المعدة؟

بعد فشل المحاولات لإنقاص الوزن من خلال التمرينات الرياضية ونظام الغذاء قليل السعرات، يتم إجراء تحويل مسار المعدة؛ لمساعدتك على إنقاص الوزن الزائد وتقليل المخاطر المحتملة للأمراض لتي تهدد الحياة، بما في ذلك:

  • الارتجاع المَعِدِي المريئي 
  • أمراض القلب
  • ارتفاع ضغط الدم 
  • ارتفاع مستوى الكوليسترول 
  • توقف التنفس أثناء النومObstructive sleep apnea 
  • داء السكري من النوع الثاني 
  • السكتة الدماغية
  • العقم ومشاكل الخصوبة والانجاب 

أهم المرشحين لجراحة تحويل مسار المعدة

يجب أن تعلم عزيزي القارئ أن عملية تحويل مسار المعدة ليست حلا لكل من يعاني من زيادة الوزن، فقبل إجرائها يجب أن تخضع للعديد من الاختبارات، الفحوصات، والبرامج الطبية الإرشادية لتقرير ما إذا كنت مؤهلا لها أم لا.

بالإضافة لأنها تستلزم وجودة رغبة جادة وإرادة من حديد؛ لإجراء تغيير جذري ودائم بالإضافة للالتزام بنمط حياة صحي وسليم، كما يجب أن تلتزم بخطط المتابعة – سواء قبل أو بعد إجراء الجراحة – والتي تشمل مراقبة صارمة على نمط التغذية الخاص بك، أسلوب حياتك بشكل عام وانتهاء بمشاكلك الصحية والأدوية. وأهم المرشحين بشكل عام: 

  • المصابون بالسمنة المفرطة (من لديهم مؤشر كتلة 40 فأكثر).
  • المصابون بالسمنة مع مؤشر كتلة يتراوح 39.9:35 إضافة للإصابة بمشاكل صحية خطيرة مثل ارتفاع ضغط الدم، توقف التنفس أثناء النوم، ارتفاع ضغط الدم لمستويات خطيرة جدا. 
  • في بعض الحلات الاستثنائية قد يوصي الأطباء بالخضوع لعملية تحويل مسار الكتلة رغم كون مؤشر الكتلة فقط يتراوح 30:34 في حالة وجود مشكلة صحية خطيرة تهدد الحياة.

كيف تتم عملية تحويل مجرى المعدة؟

تتم الجراحة بواسطة الأطباء الجراحين على خطوتين أساسيتين:

1- الخطوة الأولى هي جعل معدتك أصغر حجما عن طريق استخدام الطبيب الجراح أدوات جراحية لتقسيم المعدة إلى قسم علوي صغير وقسم سفلي أكبر. القسم العلوي من معدتك يسمى (الجراب أو الجيب the pouch) وهو المكان الذي ستذهب إليه الأطعمة التي تتناولها. ويصل حجم الجراب تقريبا لحجم الجوز، وتحتوي على حوالي 1 أونصة (أوقية) أو 28 جرام من الطعام؛ بسبب هذا سوف تقل شهيتك وتتناول طعاما أقل وتبدأ في فقدان الوزن.

2- الخطوة الثانية هي صناعة مسار جديد للطعام بدلا من المسار الطبيعي، فيقوم جراحك بتوصيل جزء صغير من الأمعاء الدقيقة (الصائم the jejunum) وهو الجزي الأوسط من الأمعاء الدقيقة يقع بين المعدة والاثني عشر، بفتحة صغيرة في الجزء الذي تم تضييقه من المعدة (الجيب the Pouch) سوف ينتقل الطعام الذي تتناوله الآن من هذا الجيب إلى هذا الفتحة الجديد وإلى الأمعاء الدقيقة، ونتيجة لذلك، سوف يمتص جسمك سعرات حرارية أقل من ذي قبل.

 الطرق المختلفة لإجراء عملية تحويل مجرى المعدة 

1- الجراحة التقليدية 

لطريقة الأولى عن طريقة جراح مفتوحة يقوم فيها الطبيب بصنعة فتحة كبيرة في البطن ويتم إجراء تحويل المسار بين المعدة والأمعاء كما ذكرنا سابقا 

2- جراحة المناظير 

الطريقة الثانية الأكثر تقدما وهي إجراء الجراحة باستخدام المناظير laparoscopy، هذه المناظير عبارة عن كاميرات تُمَكِّن الجراح من الرؤية داخل بطنك ويتم إجراء الجراحة كالتالي: 

  • يقوم الطبيب بعمل فتحات صغيرة في البطن يتراوح عددها 6:4.
  • يقوم الطبيب بإدخال المنظار والأدوات الطبية التي يحتاجها عبر تلك الفتحات الصغيرة في بطنك.
  • ترتبط كاميرا المنظار بشاشة في غرفة العمليات تعرض فيديو مباشر من داخل بطنك مما يساعد الجراح على رؤية ما في الداخل جيدا أثناء الجراحة.

مميزات عملية تحويل مسار المعدة باستخدام جراحة المناظير 

  1. ألم أقل.
  2. التعافي والشفاء سريعا والبقاء في المستشفى لمدد أقل إذا ما قورنت بالجراحة التقليدية.
  3. الجروح الصغيرة تسبب ندبات صغيرة جدا.
  4. تقل فرص الإصابة بالفتق والعدوى.
  5. تستغرق الجراحة ما يتراوح بين ساعتين وأربع ساعات.

الاستعدادات والاحتياطات قبل الخضوع لعملية تحويل مجرى المعدة 

إذا وجد الأطباء أنك من المؤهلين لتلك الجراحة فيجب أن تبدأ بالخضوع للفحوصات والتحاليل المعملية قبل الجراحة بالإضافة لعدة إجراءات واحتياطات مثل:

1- احتياطات خاصة بالطعام 

قبل الخضوع للجراحة قد يفرض الطبيب بعض القيود على أنواع معينة من الأطعمة، كما سيقوم بوصف قائمة من المكملات الغذائية سواء طبية أو عشبية.

2- احتياطات خاصة بالأدوية 

  1. إذا كنت تتناول أدوية خاصة بلزوجة الدم أو مضادات التجلط عليك التحدث مع طبيبك قبل الجراحة؛ لأن تلك الأدوية تؤثر على تجلط الدم أثناء وبعد العملية، وربما تحتاج بعد الأدوية للتبديل او التعديل في الجرعات.
  2. إذا كنت من مرضى السكري ناقش مع طبيبك جرعات الانسولين أو أدوية السكري الأخرى، والتزم بالتعليمات والتعديلات على الجرعات الموصوفة من قبل الطبيب.

3- احتياطات أخرى 

قبل الجراحة ربما يجب عليك البحث عن برنامج للتمرينات البدنية والتوقف عن التدخين.

النتائج المتوقعة لعملية تحويل مسار المعدة 

يمكن لتلك الجراحة مساعدتك على فقدان الوزن على المدى الطويل، حيث تعتمد النتائج على نوع جراحتك وعاداتك الغذائية ونمط حياتك بعد الجراحة، ويمكن أن تساهم العملية في خسارة ما يصل إلى 60% من وزنك خلال سنتين من إجرائها.

مضاعفات عملية تحويل مسار المعدة على المدى القصير

تعد المخاطر المحتملة لهذه الجراحة تتشابه كثير مع الجراحات التقليدية التي تتم من خلال البطن، والتي قد تتضمن:

  • نزيف شديد
  • عدوى
  • ردود الفعل السلبية على التخدير
  • جلطات الدم
  • مشاكل في الرئة أو التنفس
  • تسرب في الجهاز الهضمي

مضاعفات عملية تحويل مسار المعدة (المحتملة) على المدى الطويل

  • انسداد الأمعاء
  • متلازمة الإغراق Dumping syndrome: تحدث نتيجة انتقال الطعام بسرعة كبيرة جدا من المعدة إلى الأمعاء الدقيقة، وتسبب الغثيان، الضعف، التعرق، الإغماء، الإسهال والغثيان أو القيء بعد تناول الطعام، كما تزداد حدة الأعراض بصفة خاصة عند تناول الحلويات. 
  • حصى في المرارة: تتكون نتيجة فقدان الوزن بشكل سريع، ويمكن للطبيب وصف أدوية لإذابة تلك الحصوات.
  • الفتق
  • انخفاض نسبة السكر في الدم hypoglycemia))
  • سوء التغذية
  • انثقاب المعدة
  • قرحة المعدة
  • القيء
  • تضيق الفم: قد يحدث ضيق في منطقة اتصال المعدة والأمعاء الدقيقة مما يتسبب في الغثيان والقيء، والارتجاع، ومن ثم عدم القدرة على تناول الطعام. هذا سوف يحتاج إلى تدخل الأطباء لإجراء توسيع.
  • Pouch stretching: يتمدد الجراب الذي قام بتضييقه الطبيب أثناء الجراحة، ومن ثم تصبح المعدة أكبر بمرور الوقت، وقد تعود في بعض الحالات إلى حجمها الأصلي.

هل من الممكن فشل عملية تحويل مسار المعدة؟

في بعض الحالات يلاحظ بعض الخاضعين للجراحة أنهم لا يخسرون وزنهم بشكل كافي، وربما بدأوا أيضا في استعادة الوزن المفقود! 

في أغلب الحالات هذا يعني أن المريض لم يلتزم بما يكفي بتوصيات الأطباء حول التغيير في نمط التغذية وأسلوب الحياة وربما يتناولون الوجبات الخفيفة ذات السعرات الحرارية المرتفعة.

على المرضى الالتزام بخطط المتابعة ومواعيد الزيارات بعد العملية، وكما ناقشنا في المقال عملية تحويل مسار المعدة ليست حلا سحريا لفقدان الوزن، في النهاية تبقى زيادة فرصة نجاحها على عاتقك، فالاعتدال في تناول الطعام مع نمط حياة صحي هما الأساس لفقدان الوزن.

المصادر:

  1. medlineplus.gov Gastric bypass surgery
  2. webmd.com Gastric Bypass Surgery
  3. mayoclinic.org Gastric bypass (Roux-en-Y)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *