خلع الحفاضات و7 علامات تؤكد استعداد طفلك لخلع الحفاض والطريقة الصحيحة لتدريبه

هل لديك طفل صغير تريدين تخليصه من ارتداء الحفاض؟ هل حاولتي معه وفشلتي؟ هل تريدين معرفة خطوات تساعدك على خلع الحفاضات لطفلك بسهولة وفي وقت قصير؟

هل جربتي من قبل تخليصه من ارتداء الحفاض وفشلتي؟ إليكي في هذا المقال طرق تساعدك على خلع الحفاض في أقصر وقت.

advertisement

مرحلة تعليم دخول الحمام، وترك ارتداء الحفاض من المهام الصعبة على الأم وعلى الطفل أيضآ، فكما أنت تعاني في هذه المرحلة هو أيضا يعاني لأنه لا يدرك سبب طلبك منه ترك الحفاض ودخول الحمام أو لماذا تريدي تعويده على “النونية” أو “القصرية”، وأحيانآ يكون سبب صعوبة الإقلاع عن ارتداء الحفاض بالنسبة للطفل تكمن في عدم قدرته على التعبير عن احتياجه لدخول الحمام.

حيث تبدأ بعض الأمهات في تعويد الطفل على دخول الحمام من عمر مبكر جدا، نظرا لمقارنته ببعض الأقارب أو إرضاء للجدات، أو لتخفيض ميزانيته في إستهلاك الحفاض، مما يجعل الأم تفشل في ذلك والطفل يفشل عن التعبير والإدراك، وتبدأ الأم في معاناة تبليل الطفل لنفسه او اتساخ ملابسه، فتشعر الأم بالضجر والغضب والإحباط، فلابد أن تراعي السن الذي تبدأي فيه تعويده علي دخول الحمام كما سنوضح لاحقا، لذا دعينا نتناقش حول هذا الموضوع ونعرف الحلول.

السن المناسب لخلع الحفاضات للطفل

 صعوبة هذه المرحلة أو سهولتها يعود إلى عدة عوامل أهمها اختيار الأم لسن الطفل المناسب لبدء هذه التجربة حيث تختلف طبيعة كل طفل جسديا وإدر كيآ من شخص لأخر.

فالسن المناسب افي خلع الحفاضات يبدأ من سن سنتين إلى ثلاث سنوات، وليس مبكرا جدا قبل هذا السن، ويفضل تأخير تعلم الأطفال الذكور خلع الحفاضات ودخول الحمام لثلاث سنوات، والإناث من عمر السنتين أو السنتين ونصف.

ولابد أن نعرف أن هناك أطفال أصحاب ظروف خاصة فيتأخرون عن باقي رفقائهم في خلع الحفاضات ، فلابد عدم مقارنة الطفل برفقائه أو أقاربه حتى لا يحبط ولا تحبط الأم أيضآ.

لابد أن تعلمي إن لكل مرحلة خسائر، ولن يعتاد طفلك على دخول الحمام بين ليلة وضحاها، فلابد أن تتدرب الأم على الصبر ولا تحبط نفسها إذا استيقظت وجدت طفلها مبلل أو فراشه، او بلل ملابسه اثناء النهار فهذا كله طبيعي في مرحلة التعلم، ولا تعاقب ولا تقوم بسبه أو ضربه أو ترهيبه أو أي توبيخ، لكنها تدعمه وتشجعه لكي تمر هذه المرحلة بسهوله وسرعه.

advertisement

خلع الحفاضات
خلع الحفاضات

علامات تؤكد أن طفلك مستعدًا لمرحلة خلع الحفاضات

 لابد أن تتوافر عدة عوامل منها:

الاستعداد النفسي والجسدي للطفل

كما أشرنا سابقا يجب أن يكون له قدرة على التعبير عن احتياجاته فيستطيع أن يعبر عن رغبته في دخول الحمام، وتبدأ الأم أن تتحدث مع طفلها عن خلع البامبرز وتعطيه بعض الألفاظ ليستخدمها عند حاجته لدخول الحمام، وتكرر علي مسمعه اثناء الحمام، وتشجيع فعله الحمام في البوتي وتكافئه.

ولابد أن تبدأ مرحلة التعلم في البيت ليس عند الجدود والجدات ليشعر الطفل بالاستقرار، ومراعاة أن يكون الطفل غير مريض أو يعاني من ظهور أسنان جديدة.

يستخدم الطفل عدد حفاضات أقل 

إذا وجدتي إنتظام مواعيد عملية الإخراج في ساعات أو أوقات معينة، مثال يتبول بشكل منتظم كل ساعة أو أثنين، ويتبرز في وقت محدد خلال اليوم، أو يستيقظ فتجدي حفاضه جاف وقتها لابد أن تبدأي في خلع الحفاض له.

advertisement

خلع الحفاض
خلع الحفاض

 يقوم الطفل بخلع حفاضته بنفسه

عندما يبدأ طفلك في خلع الحفاض بمفرده بسبب الحر أو وجود تسلخات، ففي هذا الوقت ساعديه وشجعيه.

عندما يرى إحدى أقاربه أو أقرانه يدخلون الحمام أو يستخدمون النونية، فيحاول خلع الحفاض وتقليدهم، فوقتها ساعديه وشعجيه فقدرته على التعلم أصبحت أكبر، أو عند إنتباه إلى البراز وشعوره بالتقزز من الحفاض وما بداخله.

 الطفل يعبر بالكلمات أو الإشارات

عندما يبدأ في التعبير عن إحتياجاته مثل الماء أو الطعام، وقتها يمكنك تعليمه دخول الحمام حيث أنه سيستطيع أن يعبر ويطلب دخول الحمام، وعندما يستجيب للأوامر والإشارات، أو يقلد أقرانه الذين هم قريبين من عمره ولكنهم سبقوه في خلع الحفاض.

كما يمكنك أن تريه أحد أقرانه وهو يقوم بالتبول أو التبرز على النونية.

 الطفل يتبرز في مواعيد منتظمة

كما أشرنا من قبل إلى انتظام وقت التبرز، فنلاحظ بعض الأطفال بعد الإستيقاظ مباشرة، والبعض يتبرز بعد الوجبات، فعليك متابعة وقت التبرز، وأن تجلس على النونية في هذا الوقت.

قد يهمك أيضا: استخدامات زيت جونسون.. استخدامات غريبة لم تعرفها من قبل

 استقلالية الطفل

عندما تجدي طفلك بدأ يعتمد علي نفسه، في الشرب أو خلع ملابسه أو الوقوف بمفرده والجلوس كذلك، فهو الآن جاهز لبداية تعلم خلع الحفاضات .

قد يهمك أيضا: أفكار لتسلية نفسك وقت الرضاعة مع 10 أنشطة سهلة لك ولطفلك

خلع الحفاضات
خلع الحفاضات

طريقة تخليص الطفل من الحفاض

كما تحدثنا عن وقت خلع الحفاضات المناسب ، سوف نشرح لكي طريقة تتبعيها لخلعه لطفلك بسهولة.

  • لابد أن تتحلي بالصبر في هذه المرحلة، وتتفهمي طبيعة المرحلة وأن النتائج لن تكون مرضية في البداية، وأن كل طفل يختلف عن الأخر في وقت تعلمه، فمن الممكن أن تطول فترة التعلم إلى عدة أشهر، ولكن الطبيعي أن يتعلم في خلال شهر على الأكثر.
  • لابد من وجود الأم وتفرغها في أول هذه المرحلة، وتشجعه وتتابعه وتصبر على بعض العواقب مثل التبول وتبليل السرير أثناء الليل.
  • عليكى باختيار “نونية” مناسبة وذات شكل أطفالي جميل، اذهبي به وقت شراء النونية، وأجعليه يختار معك شكلها.
  • اجعليه يجلس عليها كثيرا، حتى وإن لم يتبول أو يتبرز، والأفضل تعويده علي النونية في البداية قبل مقعد المرحاض.
  • يفضل عدم تعليمه خلع الحفاض على مقعد الحمام مباشرة إن أردتي فلابد أن تضيفي له قطعة أخرى كمقعد أضافي بسلم، أو تضعي له كرسي أسفل مقعد المرحاض.
  • من الأفضل أن تأتي بإحد الصغار وتجعليه يتبول أمامه في النونية حتي يفهم المطلوب منه، أو تجعليه يراك وأنت في الحمام ليقلدك.
  • عند بداية التعليم لابد أن تجهزي مجموعة من البناطيل القطنية لتغيري له بإستمرار كلما بلل ملابسه،  وحضري مجموعه من الملابس الداخلية المبطنة من الداخل ببطانة ثقيلة او فوطة حتى لا تتسخ الارضيات ولا السرير، تلبسيه أيها عوضا عن الحفاض.
  • لابد أن تستغني عن الحفاض نهائي طوال النهار، ومن الممكن أن تلبسيه الحفاض فقط في وقت الليل أثناء نومه دون أن يشعر، ولابد أن تضعي “مشمع” تحت غطاء السرير لتحافظي علي نظافته إذا بلله صغيرك، ولابد أن تجلسي طفلك كل ربع ساعة أو نصف ساعة على النونية حتى يعتاد عليها وتخلعي بنطاله قبلها، وأول ما يستيقظ من النوم وشجعيه أثناء الجلوس عليها، وأجعلي الوقت ممتع ولا تعنفيه إذا أخطأ وبلل ملابسه.
  • إذا لم يستجب لك طفلك ورفض التعلم علي البوتي وذلك بعد محاولات تصل لأسبوع، فمن الممكن أن تعودي إلي أرتدائه الحفاض من جديد والصبر لمدة شهر وتعودي لتعويده علي خلع الحفاض من جديد.
  • لا تملي ولا تقارني طفلك بغيره، ولا يشعرك أحد بالتقصيرولا تسمحي لأحد بهز ثقتك بنفسك أو بأمومتك، ولكن أفعلي ذلك لأجل طفلك ومساعدته أن يكبر بشكل صحي ولكي يعتمد علي نفسه، ولا تنهري طفلك أبدآ تحت أي ظرف، فلابد أن تحافظي علي نفسية صغيرك، وعامليه برفق ولطف وحب.

عرفينا أي خطوات جربتيها من قبل مع صغيرك في خلع الحفاضات ، وتواصلي معنا إذا كنتي في حاجة لأي مساعدة.

قد يهمك أيضا: فوائد وأضرار التيتينا – عضاضة الأطفال وتعرفي على 4 أفضل أنواع التيتينا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *